الإستثمار في تركيا

عرفت تركيا تحولا إقتصاديا جذريا خلال القرن الماضي ، كما أن أسسها الإقتصادية قوية جدا ، و هي تعتبر الدولة 17 الأكبر إقتصاديا في العالم و 6 الأكبر إقتصاديا في أوروبا مع الناتج الإجمالي الحالي الذي يقدر بحوالي 820 مليار دولار أمريكي في عام 2013.
يعتبر كل من الموقع الجغرافي ، النمو السكاني و الديمغرافي ، قطاع التشييد و البناء و سهولة ممارسة أنشطة الأعمال هي المحرك الرئيسي للقطاع العقاري التركي ، بحيث يمثل 19.5 بالمائة من الناج المحلي الإجمالي و الذي يجلب فرصا استثمارية كبيرة للقطاع ، و حصة القطاع العقاري في الناتج الإجمالي كانت هي 2.3 بالمائة في عام 2000 و 3.8 بالمائة في عام 2012 . و تبلغ نسبة البناء و العقارات و أنشطة التأجير و التجارة و بيع المنازل الجديدة في الناتج المحلي الإجمالي نسبة 16.7 بالمائة بين عامي 2000 و 2005 و مع ذلك لوحظت زيادة كبيرة بين عامي 2006 و 2009 بنسبة 20.5 بالمائة .
و قد ازدهرت بسرعة بنسبة 9.3 بالمائة و 8.8 في القيمة الحقيقية في عام 2010 و 2011 . 
لعبت السياسة النقدية دورا حيويا في كبح جماح التضخم في السنوات الأخيرة و قد بقي هذا التضخم في نسبة 10 بالمائة منذ عام 2010 ،لكنه في نهاية 2013 بلغ نسبة 7.40 بالمائة و يتوقع أرتفاع متوسط التضخم إلى 4 بالمائة بحلول عام 2018.

هناك 10 أسباب تدفعك للإستثمار في تركيا :
1. إقتصاد ناجح مع الوصول إلى820 مليار دولار سنة 2013 مع الغلم انه كان 231 مليار دولار سنة 2002 .
2. أغلب سكانها شباب و يمثلون 67.7 مليون نسمة و يعتبرون أكبر نسبة مقارنة مع الدول الأوروبية ، يتمتعون بالحيوية ، الديناميكية ، متعلمون و يتميزون بثقافتهم المتنوعة .
3. القوة العاملة مؤهلة و تتسم بالقدرة على المنافسة و هذا يجعلها تزيد من مردودية الإنتاج.
4. تعتبر الليبرالية و الإصلاحات المتواصلة مناخا مواتيا للإستثمار ،بحيث أن كل المستثمرين سواسية مهما اختلفت جنسياتهم و يعاملون معاملة متساوية رغم وجود المنافسة .
5. قوة البنية التحتية و التقدم التكنلوجي و كذلك البنية التحتية للتنقل و الإتصالات و الطاقة ، إضافة إلى إنخفاض تكلفة النقل البحري .
6. تتموقع في المركز و تتميز بسهولة الوصول إلى مليار و نصف مستثمر في أوروبا ،آسيا ، الشرق الأوسط و شمال إفريقيا .
7. تعتبر تركيا معبرا للطاقة و محطة للقارة الأوربية بحيث أنها تقع بالقرب من أكثر من 70 بالمائة من إحتياطات الطاقة الأولية فيحين أنه أكبر مستهلك للطاقة و التي هي أوروبا و تقع باليمين غرب تركيا ، و هذا يجعلها محورا لنقل الطاقة و محطة اساسية للطاقة في المنطقة .
8. الضرائب ةو الحوافز تتميز بانخفاض تكلفتها ، إضافة إلى تخفيض ضريبة الدخل عن الشركات من 33 بالمائة إلى 20بالمائة .
9. إتفاق الإتحاد الجمركي و الإتحاد الأوروبي على إتفاقاقيات التجارة الحرة مع 20 بلد منذ 1996.
10. تعتبر تركيا سوق محلية كبيرة و عي سنة 2013 كان هناك 47 مليار مستخدم لبطاقات الإئتمان و التي ارتفعت من 16 مليون سنة 2002 .أما مجال السياحة فقد عرف إرتفاعا صاروخيا بدوره ،حيث ارتفع ألى 39.2 مليار سائح سنة 2013 فيحين أنها كانت 13 مليون سائح سنة 2002


معرض الصور